U3F1ZWV6ZTM3NzI2MDkxNzkyNTQ4X0ZyZWUyMzgwMDg4MDkxMDM4OA==

تنسيق "أطر الأكاديميات" يطلق احتجاجات جديدة


   انخرط أطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين في مسلسل احتجاجي جديد يروم إحقاق المطلب الفئوي المتعلق بالإدماج في أسلاك الوظيفة العمومية، ويتوزع بين تنظيم إضرابات وطنية وحمل الشارة السوداء ومقاطعة الأنشطة التربوية.

ويرتقب أن يشمل البرنامج الاحتجاجي، وفق بيان لـ”التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، الدخول في إضرابات وطنية من 12 إلى 16 أكتوبر الجاري، مع “العودة مجددا إلى ساحة الاحتجاج أيام 10 و11 و12 و16 نونبر”.

وحسب البيان، الذي توصلت به هسبريس، سيعمل “أساتذة التعاقد” كذلك على مقاطعة جميع مجالس المؤسسة، باستثناء مجلس القسم، وكذا مقاطعة لقاءات المفتشين وأنشطة النوادي المدرسية ومنظومة مسار، بالإضافة إلى حمل الشارة السوداء في يوم المدرس (5 أكتوبر).

وأكدت التنسيقية، في هذا السياق، أن “المدخل الوحيد للتجاوب مع معاناة الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد هو توفير مناصب مالية قارة؛ أي الإدماج في أسلاك الوظيفة العمومية”، منددة بـ”كافة المتابعات والمحاكمات التي يتعرض لها الأساتذة”.

وانتقد المصدر عينه “عدم تمكين الأساتذة من التعيين في مناصبهم، حيث يبقى الأساتذة رهن إشارة المديرية كل بداية موسم دراسي”، مستنكرا “حرمان الأساتذة من حركة انتقالية وطنية شأنهم شأن باقي الأفواج الموظفة قبل 2016، ما أدى إلى التشتت الأسري وحرمان مئات الأطفال من حقهم في الأمومة والأبوة”.

هسبريس

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة