تربويات جديدة تربويات جديدة

في تدوينة له.. الناشط التربوي الجيلالي الأخضر : "قانون الإضراب هو الحل"

 


  قال الجيلالي الأخضر رئيس مصلحة بأكاديمية وزارة التربية الوطنية لجهة فاس مكناس، أنه يرفض بقوة الإقتطاعات التي طالت أجور الأساتذة أطر الأكاديميات (المتعاقدين)، ويجب تفعيل قانون الإضراب بإعتباره هو الحل .

جاء ذلك في تدوينة له عبر “الفيسبوك” تعقيبًا على الإقتطاعات التي تفاجأ بها عدد من الأساتذة أطر الأكاديميات والتي وصلت الى أكثر من 2000 درهم من أجرة يونيو الماضي، بالرغم من المهام المتعبة التي قام بها الأساتذة بكل تفان خلال الإمتحانات الإشهادية لنهاية الموسم الدراسي.

وقال الأخضر في التدوينة : “قانون الإضراب هو الحل….
كما كنت أرفض الإسهال في عدد أيام الإضرابات حرصا على مصلحة المتعلم وحقه المقدس في التعلم، أجد نفسي اليوم رافضا بقوة للاقتطاعات المبالغ فيها من أجرة الأساتذة أطر الأكاديميات، خصوصا ونحن في فترة عيد الأضحى والعطلة الصيفية التي تتطلب المزيد من المصاريف المضاعفة لإعالة أسر أخرى مرتبطة بأجرة الأستاذ(ة)”
و أوضح أن قاعدة الأجر مقابل العمل ومن سنها هي قاعدة مجحفة عرجاء، كان على صاحبها أن يقرنها بقاعدة العمل مقابل الحقوق كذلك..!!

للإشارة فقد خاض الأساتذة أطر الأكاديميات شكلا نضاليا داخل مقر الأكاديمية الجهوية بمراكش للمطالبة باسترجاع المبالغ المقتطعة من أجورهم بعد أن واجه مجموعة منهم المسؤولين عن تدبير الموارد البشرية بأدلة تثبت هذه الإقتطاعات التي وصلت 3000 درهم في ظرفية خاصة تتزامن مع عيد الأضحى و العطلة الصيفية.







التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

تربويات جديدة

2021