U3F1ZWV6ZTM3NzI2MDkxNzkyNTQ4X0ZyZWUyMzgwMDg4MDkxMDM4OA==

اقتطاعات تطال أجور الأساتذة المتعاقدين

 


الحديث السائد بالمجموعات الخاصة بالأساتذة المتعاقدين هو الإقتطاعات المالية الأخيرة التي لحقت أجرة شهر أكتوبر، والتي تتراوح بين 1000 و1400 درهم حسب مصادر من الأساتذة. وهي الإقتطاعات التي خلفت غضبا كبيرا واستياء واسعا في أوساط المعنيين.

ذات المصادر والتي فضلت عدم الكشف عن هويتها، أكدت عدم قانونية الإقتطاع ككل مرة، بحيث لم يتم استفسار ولا إشعار المعنيين به كما تنص على ذلك النصوص القانونية الواردة في هذا الباب، إلى جانب أنها تجاوزت النسبة القانونية المسموح بها للاقتطاع من الأجرة، وهي 20 في المائة من الأجر الإجمالي، لتصل إلى 25 في المائة في حالات كثيرة.

وأكدت مصادر أنها بصدد تدارس الرد المناسب على إجراء وزارة التربية الوطنية على مستوى التنسيقيات حاليا وعلى مستوى المجلس الوطني للتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في وقت لاحق، مؤكدة أن الرد سيكون حتما قويا كنتيجة مباشرة لارتفاع منسوب الاحتقان وسط هاته الفئة الواسعة من موظفي الأكاديميات.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة